“اختلفا حول توضيب حقيبة السفر” فقتلها ووضعها فيها

         

رام الله مكس _ تناقلت وسائل الاعلام الدولية، اليوم الأربعاء، السبب الرئيسي لاحتجاجات هونغ كونغ الصينية، التي اندلعت منذ عدة أيام، على مشروع قانون مثير للجدل، لتسليم المجرمين إلى الصين، على أمل أن يتم سحبه نهائيا.

وقالت وسائل الاعلام إن قصة سفر الشابة “بون هيو وينغ” (19 عاما)، مع صديقها الجديد “تشان تونغ كاي” (20 عاماً) من هونغ كونغ إلى تايوان للاحتفال سويا هناك

بعيد الحب عام 2018، وعودة الشاب بمفرده وبقاء مصير الفتاة مجهولاً إلى أن ألقي القبض عليه واعترف بقتل صديقته هناك، هي السبب الأساسي في القانون الذي أثار احتجاجات مؤخرا”.

ووفقا لموقع “بي بي سي”، فإنه وبغية محاكمته لارتكابه تلك الجريمة، كان لا بد من إصدار تشريع قانوني لترحيله إلى تايوان ومحاكمته هناك، غير أن التشريع الذي اقترحته حاكمة هونغ كونغ، تسبب في مظاهرات عارمة، أجبرت السلطات على تأجيل طرح التشريع إلى أجل غير مسمى.