المادة ‘101’ تهدد مذيعات تلفزيون مصر الرسمي

         

رام الله مكس _ أعلنت الهيئة الوطنية للإعلام في مصر، عن تطبيق المادة “101”، من لائحة شؤون العاملين بخصوص المذيعات واتباع معايير محددة من استمرارهم على الشاشة.

ووفقا للمادة سيتم تدريب المذيعين وفق جدول زمنى وضع بداية من الأول يوليو القادم.

ومن المقرر، أن يتم تطبيق جميع المعايير الخاصة باستمرار أي مذيع أو مذيعة على الشاشة وفقا للمادة المذكورة من اللائحة، والتي تشمل الوزن والأداء وشكل الملابس التي يرتديها مقدمو البرامج.

وتهدف هذه المادة إلى تجديد الدماء وظهور وجوه جديدة على شاشات التلفزيون المصري.

فمن حيث الأداء هناك عدد من البنود التي لابد أن يتم الالتزام بها لتحديد من يصلح للظهور على الشاشة منها شخصية المذيع والقدرة على السيطرة في المواقف الصعبة واللباقة وخفة الظل والاتصال الجيد والحكمة والذكاء واحترام الآخرين.

أما الشكل فهناك مقاييس ينبغي مراعاتها بالنسبة للمذيعات من أهمها الوزن المناسب والذى تم تحديده ما بين 50 إلى 60 كيلو، وضرورة أن تتمتع المذيعة ببشرة ناعمة خالية من الندبات أو النتوءات التي لا يستطيع الماكياج تلافيها، والأصل في ملامح البشرة المصرية هو اللون القمحي وهو ما يتنافى مع محاولات بعض المذيعات استخدام كريمات ومواد كيميائية لتبييض البشرة وأنه أمر غير مستحب، وينطبق هذا أيضا على شعر المذيعات فالبعض منهن يحاولن صبغ شعورهن باللون الأصفر وهو ما يعطي مواصفات الغربيات، ويجب عند اختيار المذيعات ألا يتم اختيار المذيعات قصيرات القامة.

يشار إلى أن المادة 101 تسبب تطبيقها منذ سنوات طويلة فى إزاحة بعض الأسماء اللامعة عن شاشة التلفزيون لفترة مؤقتة.