أول صورة لريهام سعيد بعد مرضها الأخير.. وتعليق مؤثر

         

رام الله مكس _ في أول ظهور لها بعد مرضها الأخير، نشرت المذيعة المصرية، ريهام سعيد، صورة لها على موقع إنستغرام، وبدت عليها علامات المرض.

وكتبت المذيعة المصرية على الصورة “لأصحابي اللى عايزين يطمنوا أنا معنديش مرض جلدي، ووشي موقعش، ومش هيقع، أرجو الدعاء”.

وكانت ريهام قد عانت من ميكروب في أنفها تفاقم بعد ذلك إلى جزء من الوجه لتقوم بإجراء عملية، وتخضع لعلاج مكثف لمدة أسبوعين، خوفاً من أن يصل الميكروب للمخ.

وكانت ريهام سعيد أصيبت ببكتيريا غريبة تشوه الوجه. وطلبت المذيعة المصرية من متابعيها وجمهورها الدعاء لها بعدما أصيبت بمرض بكتيريا الوجه، وهي بكتيريا غريبة تشوه الوجه، وقد تسبب الوفاة إذا وصلت للمخ.

وكتبت ريهام سعيد على حسابها في أنستغرام”: “حين وفاتي لا تهجروني ولا تحرموني من الدعوات، سامحوني جميعكم فالدنيا أصبحت مخيفة، والموت لا يستأذن أحدا”.

وأجرت المذيعة فحوصات مكثفة لمواجهة البكتيريا قبل انتشارها، فيما حذر الأطباء من أنها قد تصل للمخ وتؤدي للوفاة إذا لم يتم مواجهتها مبكرا وبقوة، كما قد تتسبب في مضاعفات بالوجه وتحديدا أسفل العينين.

ومن المقرر أن تغيب ريهام سعيد عن الظهور لفترة طويلة.