إصابات في مسيرة العودة بغزة

         

رام الله مكس _ أصيب عدد من المواطنين بالرصاص الحي والمطاط وبحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، مساء اليوم الجمعة، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمشاركين في مسيرات العودة السلمية الإسبوعية على الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وأفاد مراسل “شاشة نيوز” نقلاً عن الهلال الأحمر الفلسطيني غزة بإصابة 24 مواطنا بجراح مختلفة شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة أثناء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمشاركين في الجمعة 65لمسيرة العودة وكسر الحصار شرق المخيم.
وأكد أنه تم نقل المصابين إلى عدد من مستشفى شهداء الأقصى في مدينة دير البلح المجاورة لتلقي العلاج وحالتهم وصفت بالمتوسطة، فيما أصيب أخرون بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع الذي أطلقه جنود الاحتلال على المشاركين في المسيرات السلمية الحدودية.
وأطلقت قوات الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع على المئات من المواطنين المشاركين في المسيرات السلمية على مقربة من السياج الحدودي شرق القطاع، خصوصا شرق مدينة غزة وشرق بلدة جباليا شمال القطاع وشرق مدينتي خانيونس ورفح جنوب القطاع.
وكان بدأ المئات من المواطنين في قطاع غزة، بالتوافد إلى مراكز مخيمات العودة الخمسة المقامة على طول إمتداد الشريط الحدودي شرق قطاع غزة للمشاركة في مسيرات العودة الإسبوعية السلمية في جمعة “لا صلح لا تفاوض لا اعتراف بالاحتلال”، الذي دعت له الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار ضمن الفعاليات المتواصلة منذ الثلاثين من آذار/مارس العام الماضي على مقربة من الشريط الحدودي شرق القطاع.
من جهتها دفعت قوات الاحتلال الإسرائيلي بتعزيزات عسكرية على طول إمتداد الشريط الحدودي شرق قطاع غزة لقمع الاحتجاجات الشعبية السلمية.