سرقة “مقابلة نيمار المنتظرة” من محطة برازيلية

         

رام الله مكس:كشفت تقارير إعلامية أن محطة تليفزيون برازيلية تعرضت لسرقة تسجيل مقابلة حصرية كانت أجرتها مع النجم البرازيلي نيمار من المخطط أن يتحدث خلالها عن مستقبله.

ونقلت بوابة (يو أو إل) الإعلامية البرازيلية يوم الاثنين عن مراسل محطة (باند) التلفزيونية قوله إن النجم المحترف ضمن صفوف نادي باريس سان جيرمان الفرنسي كشف في هذه المقابلة عن معلومات مهمة تتعلق بمستقبله، وسبق للمحطة أن أعلنت أنها ستبث المقابلة يوم الاثنين.

وقالت بوابة (يو أو إل) استنادا إلى جواو باولو فيرغويرو، مراسل محطة (باند)، إن صندوق سيارة فريق القناة التلفزيونية تعرض للكسر وجرت سرقة بطاقة ذاكرة عليها تسجيل المقابلة.

وأعربت القناة عن أملها في استعادة التسجيل وأن تتمكن من بث المقابلة التي كان قد تم تسجيلها يوم السبت على هامش ندوة في معهد نيمار جي آر الخيري في مدينة برايا غراندي.

وكان نيمار قد تخلف يوم الاثنين الماضي عن الحضور إلى التدريب الافتتاحي لباريس سان جيرمان بدون عذر وكان المدير الرياضي للنادي الباريسي، البرازيلي ليوناردو، صرح لصحيفة “لو باريزيان” بقوله إن نيمار (27 عاماً) يمكن أن يرحل عن النادي في حال وجود عرض مناسب.