باكستان ستلجأ إلى مجلس الأمن الدولي في قضية كشمير

         

رام الله مكس _ أعلنت باكستان أنها ستلجأ إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بدعم من الصين في تحرك يستهدف إدانة الهند بسبب قرارها إلغاء الوضع الخاص الذي كان يتمتع به الجزء الخاضع لسيطرتها من إقليم كشمير.

وقال وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قرشي في مؤتمر صحافي السبت: “أبلغت الصين أن حكومة باكستان قررت رفع هذا الموضوع إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة. سنكون بحاجة إلى مساعدة من الصين هناك”.

وكانت بكين قد أعربت عن دعمها لإسلام آباد في قضية كشمير، رافضة القرار الذي اتخذته نيودلهي حول وضعية إقليم كشمير.

وأضاف قرشي أنه يعتزم التواصل مع إندونيسيا وبولندا، وكلاهما من الأعضاء غير الدائمين في مجلس الأمن المؤلف من 15 عضوا طلبا لدعمهما.