الرئيس الألماني: علينا حماية حياة اليهود

         

رام الله مكس _ أكد الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير، أنه ينبغي للألمان الوقوف معا في مواجهة عنف المتطرفين وحماية حياة اليهود.

وقال شتاينماير خلال زيارته للكنيس الواقع بمدينة “هاله” شرقي البلاد: “اليوم هو يوم الخزي والعار.. يتعين أن نقف معا على المدى الطويل، كما ينبغي لنا حماية حياة اليهود”.

وأكدت الشرطة الألمانية الأربعاء الماضي، مقتل عدد من الأشخاص بإطلاق نار في مدينة هاله شرق البلاد، مشيرة إلى اعتقال منفذ العملية، لتؤكد فيما بعد أنه مواطن ألماني في العقد الثالث من العمر (27 عاما).

وبث المتهم نقلا مباشرا للعملية، مشيرا إلى أن “الحركة النسوية هي سبب انخفاض معدلات الولادة في الغرب، وهو ما يمثل ذريعة لعمليات الهجرة الواسعة نحو أوروبا، وسبب كل هذه المشاكل هم اليهود”.

ويأتي الهجوم على الكنيس اليهودي تزامنا مع احتفالاتهم في العالم بيوم “كيبور – عيد الغفران”، الذي تجرى فيه طقوس الصوم والصلوات للتكفير عن الذنوب.