بدء حملة لجمع المتسولين من شوارع غزة

         

رام الله مكس _ نفذت لجنة معالجة مشكلة التسول في محافظة غزة الأربعاء، أول مرحلة من مراحل جمع المتسولين من الشوارع “وهي الضربة الاستباقية في الحملة”، وفق تعبير اللجنة.

وأفادت اللجنة في بيان أوردته وزارة التنمية الاجتماعية عبر حسابها في فيسبوك أن مديرية التنمية بغزة وبالتعاون مع النيابة العامة والمباحث والشرطة النسائية بدأت بتنفيذ مرحلة أولى من مراحل الجمع الميداني لحلات التسول.

وبينت أنها استهدفت بشكل أساسي المتسولين الممتهنين للتسول والمشهورين حيث قامت الفرق الميدانية باعتقال رجلين وسيدتين من كبار السن وثمانية أطفال.

تبين للجنة –وفق البيان- أن من ضمنهم حالة واحدة لمريض نفسي وتم تحويله لمستشفى الصحة النفسية، وحالة أخرى لمتسول عمره يزيد عن ٨٠ عامًا يمتهن التسول ويرفض الامتناع ولازال موقوف وجاري التواصل مع العشائر لحل مشكلته.

وذكرت أن هناك حالات تسول لمرأتين عمرهن يفوق ٧٠ عامًا، تم تحويلهم لبيت الأمان للنساء المعنفات منهم سيدة مريضة نفسيا ولها عائلة جاري العمل على تسليمها لها.

ولفتت اللجنة إلى أنه تم جمع ثمانية أطفال وهم من أكثر الأطفال تواجدًا في الشارع والعمل جاري مع النيابة بين استدعاء أهاليهم وبين تحويلهم إلى مؤسسة الأحداث لبدء علاج نفسي وسلوكي لهم ضمن الخطة العلاجية الموضوعة في برامجها المتنوعة في مجالات الدعم النفسي الاجتماعي والتعليمي والاقتصادي والقانوني والصحي.

وأشارت إلى أن الحملة سوف تستمر في الأيام القليلة القادمة في معظم أحياء مدينة غزة والمحافظات الاخرى.