قرار ‘جريء’ لذوي طفل توفي في حادث سير بالأردن

         

رام الله مكس _ تبرع ذوو طفل أردني بقرنيتيه وكافة أعضاء جسده لصالح المرضى المحتاجين، وذلك بعد مصرعه بحادث سير.

وتبرع ذوو الطفل بندر صفوان نايف المحادين اليوم الخميس بقرنيتيه لصالح المرضى المحتاجين.

وقال والد الطفل البالغ من العمر 4 سنوات والذى قضى بحادث سير بالكرك انهم وضعوا كافة اعضاء جسد ابنهم تحت تصرف الجهات الطبية للتبرع بها لوجه الله تعالى الى اي مريض محتاج مناشدين اهل الخير الى تكريس ثقافة التبرع بالاعضاء لانقاذ شخص اخر محتاج .

وفي ذات السياق اعلن اهل الطفل عن صفحهم وتنازلهم عن كافة حقوقهم العشائرية تجاه السائق الذى تسبب بوفاة ابنهم وانهم سجلوا سابقة عشائريه بعدم دفن ابنهم الا من قبل شخص السائق المتسبب بالوفاة