عصابات المستوطنين تعطب وتهاجم اكثر 70 سيارة فجر اليوم

         

رام الله مكس _ تعرضت حوالي 70 سيارة وشاحنة في بلدة جلجولية في المثلث بالداخل المحتل، صباح اليوم، لاعتداء بإعطاب إطاراتها، وخط عبارات معادية للعرب،

ووفقا لموقع “عرب 48″، فإن السكان يتهمون مستوطنين بالاعتداء الذي يشبه ما تقوم به جماعة “تدفيع ثمن” في مدن الضفة الغربية، مبينا أن الشرطة قد استدعيت إلى المكان.

ومن أهم ما خط المعتدون على حافلة كتابات بالعبرية “أيها اليهود، أوقفوا الشتات، كفوا عن الانصهار” “الزواج من غير اليهود”.

بدوره، أكد رئيس المجلس المحلي في جلجولية، درويش رابي، أن كل الشكوك تتجه إلى أنها عملية “تدفيع ثمن” على خلفية قومية، مبينا أن الملفت في الأمر أن من اقترف هذا العمل هذه المرة، لم يخط شعارات معادية على جدران الحي أو على المركبات ذاتها.

وأضاف أن “الشرطة ادعت أن الأمر يثير الشكوك خول الخلفية ولماذا لم يترك المعتدون أثرا لهم، إذا كانت مجموعات تدفيع ثمن هي من قامت بالعملية، لأن تلك المجموعات تترك عادة أثرا كي يعلم السكان أنهم من نفذ العملية”.

وتابع: “حتى الآن، لم تؤكد الشرطة أن هذه عملية تدفيع ثمن، ولكننا في جلجولية، مجلسًا وسكان، متأكدون من أنها عملية على خلفية قومية، ولجماعات تدفيع الثمن. سنستمر في كشف الجريمة والضغط على الشرطة كي تعاقب هؤلاء المجرمين، لأنها ليست المرة الأولى التي يتم فيها انتهاك حي كامل في البلدات العربية المجاورة”.