مكافحة الاحتكار في “الأوروبي” تحقق في جمع غوغل للبيانات

         

رام الله مكس _ قالت المفوضية الأوروبية، السبت، إن مسؤولي مكافحة الاحتكار بالاتحاد الأوروبي يحققون في جمع غوغل بيانات، مشيرة إلى أن أكثر محرك بحث على الإنترنت شعبية في العالم ما زال تحت نظرها على الرغم من الغرامات القياسية، التي فرضت عليه في السنوات الأخيرة.

ويبحث مسؤولو شؤون المنافسة في كل من أوروبا والولايات المتحدة كيفية استخدام شركات التكنولوجيا المهيمنة البيانات والاستفادة منها.

وقالت اللجنة التنفيذية للاتحاد الأوروبي إنها تسعى للحصول على معلومات عن كيفية وسبب جمع محرك غوغل التابع لشركة ألفابيت البيانات في تأكيد لرواية لرويترز يوم الجمعة.

تحقيق مبدئي

وقالت اللجنة لـ”رويترز” في رسالة عبر البريد الإلكتروني إن “المفوضية أرسلت استفسارات في إطار تحقيق مبدئي في ممارسات غوغل فيما يتعلق بجمع غوغل للبيانات واستخدامها. التحقيق المبدئي مستمر”.

وتظهر وثيقة اطلعت رويترز عليها تركيز الاتحاد الأوروبي على البيانات المرتبطة بخدمات البحث المحلية والإعلانات على الإنترنت والخدمات الإعلانية الإلكترونية التي تستهدف قطاعات معينة والخدمات التي تُقدم عن طريق تسجيل الدخول وبرامج تصفح الإنترنت.

غرامات بـ 8 مليارات يورو

وكانت مفوضة شؤون المنافسة بالاتحاد الأوروبي، مارجريت فيستاجر، قد فرضت غرامات زادت في مجملها عن ثمانية مليارات يورو على شركة غوغل خلال العامين الماضيين وأمرتها بتغيير أساليبها.

وقالت غوغل إنها تستخدم البيانات لتحسين خدماتها وإن بوسع المستخدمين إدارة وحذف ونقل بياناتهم في أي وقت.