أسرة الشهيد الأسير أبو دياك تناشد الرئيس أبو مازن والمؤسسات ذات العلاقة بتسليم جثمانه

         

جنين-رام الله مكس-مصعب زيود: ناشد والد الشهيد الأسير سامي أبو دياك عاهد أبو دياك ، اليوم الثلاثاء ، السيد الرئيس محمود عباس وكافة المؤسسات العاملة في مجال الأسرى والحقوقية التدخل العاجل للإفراج عن جثمان الشهيد سامي ؛ وتسلمه إلى ذويه ليتم دفنه وفق الشريعة الإسلامية وعدم احتجازه في ثلاجات الموتى أو دفنه في مقابر الأرقام لدى سلطات الاحتلال حيث كان يعاني من مرض السرطان ورفضها الافراج عنه .
وشدد أبو دياك على ضرورة أن يكون التحرك قبل صدور قرار المحكمة الإسرائيلية بالنظر في تسليم جثمان الشهيد . وأشار والد الشهيد أبو دياك خلال لقائه نائب المحافظ كمال أبو الرب في مقر المحافظة ، الى أن الأسرة تعيش وضعا نفسيا صعبا للغاية عقب استشهاد نجلها سامي نتيجة الاهمال الطبي المتعمد من قبل ادارة سجون الاحتلال ، واعتقال ابنها صلاح مؤخرا كرد فعل من سلطات الاحتلال للضغط على العائلة .
ووعد نائب المحافظ بإجراء الاتصالات اللازمة مع مكتب الرئيس والجهات ذات العلاقة بخصوص تنظيم الحراك الشعبي للمطالبة بتسليم جثمان الشهيد .