فرنسا تتعهد بحماية اليهود ‘أحياءً أو أموات’

         

رام الله مكس _ تعهد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الأربعاء، بحماية اليهود في بلاده، سواء كانوا “أحياءً أو أموات”.

وقال ماكرون عبر حسابه على تويتر، إنّ اليهود “جزء لا يتجزأ من فرنسا، ومن يعتدي عليهم حتى وإن كانوا موتى في قبورهم، لا يدرك جيدا تلك الفكرة التي نتبناها”.

وجاءت تصريحات “ماكرون” بعد تعرض، أكثر من 100 قبر ليهود في قرية ويستهوفن، شرقي فرنسا، الثلاثاء، للتخريب، إذ رسم على القبور صليب معقوف وعبارات معادية.

وأضاف: “معاداة السامية جريمة نحاربها، سواء في ويستهوفن أو في أي مكان آخر، حتى يستطيع موتانا أن يرقدوا في سلام”.

والأربعاء، تبنى البرلمان الفرنسي، اقتراحا تقدم به نائب عن حزب “الجمهورية إلى الأمام” يساوي بين “معاداة الصهيونية” و”معاداة السامية”.

ومن المنتظر أن يصادق البرلمان على مشروع القانون خلال الأيام المقبلة.