للمرة الخامسة.. الاحتلال يهدم بيوتاً من الصفيح ببيت جالا

         

رام الله مكس _ هدمت جرافات إسرائيلية، الخميس، بيوتا من الصفيح، جنوبي الضفة الغربية، للمرة الخامسة، بدعوى البناء بدون ترخيص.

وقال حسن بريجية، مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان التابعة لمنظمة التحرير في مدينة بيت لحم، إن قوة عسكرية إسرائيلية داهمت حي بير عونة ببلدة بيت جالا، غربي بيت لحم، وهدمت خيمة سكنية، وبركسات لتربية الأغنام (لم يحدد عددها)، للمواطن محمد زرينة.

وأوضح بريجية، أن السلطات الإسرائيلية هدمت مسكن “زرينة” للمرة الخامسة بدعوى البناء بدون ترخيص.

ويقع حي بير عونة، ضمن المناطق الفلسطينية المُصنفة “ج”، بالضفة، والتي تسيطر عليها إسرائيل إداريا وأمنيا.

ووفق اتفاقية أوسلو الثانية الموقعة بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل في 1995، تم تقسيم الضفة الغربية إلى 3 مناطق “أ” و”ب” و”ج”، وتمثل الأخيرة نسبة 61 بالمئة من مساحة الضفة.