فتح في لبنان تعلن الاضراب والاستنفار الشامل

   

رام الله مكس: أعلنت حركة “فتح” في إقليم لبنان الاستنفار الشامل في صفوفها وأُطرها الحركية كافّةً، بحيث يكون يوم غد الأربعاء يوم غضب يتخلّله إضراب في المدارس والمؤسسات كافّةً رداً على الإعلان الأميركي لما تسمى “صفقة القرن”.
ودعت الحركة في بيان لها اليوم الثلاثاء، إلى مسيرات غضب واعتصامات في جميع المخيّمات والتجمُّعات الفلسطينية في لبنان.
واكدت الحركة وقوفها خلف الرئيس محمود عباس، وقالت “لن ترهبنا التهديدات الأميركية والإسرائيلية، فالصمود في وجه آلة العدوان قدرٌ عشناه واعتدناه منذ عقود بعيدة، إذ إنّنا في حركة “فتح” إقليم لبنان، نقف خلف السيّد الرئيس ونعمل بتوجيهاته، وننفّذ تعليماته دون تردد كما وقفنا وأيدنا الشهيد الرمز ياسر عرفات، نؤكّد أننا لن نخذل خليفته المؤتمن على لاءاته وثوابته السيد الرئيس محمود عبّاس.”
واكدت فتح ان الرئيس في هذا الظرف الدقيق والخطير يستحق دعمنا ووفاءنا، ليس لشخصه فقط، إنما لتحصين جبهتنا الداخلية بقوة الاتحاد والوحدة.
ودعا البيان القوى الحية في الوطن والشتات إلى الوقوف خلف الرئيس صفًّا واحدًا حفاظًا على ما تبقى من قضيتنا والتزامًا بمبدأ حقوق شعبنا العظيم، وبأن نكون جميعًا على جهوزية قصوى لمقاومة الصفقة الملعونة بكل الأساليب التي تكفلها القوانين الدولية والإنسانية.
ودعا البيان الأشقاء العرب إلى رفض الصفقة، وإلى ضرورة التزام القرارات الدولية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية.