ما حقيقة إصابة تاجرين من غزة بفيروس ‘كورونا’؟

       

رام الله مكس _ ضجت مواقع التواصل الإجتماعي، منذ يوم أمس الجمعة، بنبأ يفيد باحتجاز اثنين من التجار في غرفة العزل بمعبر رفح البري، لإصابتهما بفيروس كورونا المميت. 

ونفى مدير عام الرعاية الأولية لشؤون الصحة العامة، مجدي ضهير نائب لمصادر صحفية، ما يتناقله رواد مواقع التواصل الاجتماعي حول إصابة تاجرين بـ (كورونا) وعزلهما، مؤكداً على خلو القطاع من المرض.

وكان ضهير، قد أكد أن فريق قسم الأوبئة التابع لدائرة الطب الوقائي، قام بمتابعة جميع العائدين من الصين إلى غزة خلال الأيام العشرة الماضية، وذلك من خلال متابعتهم المنزلية، وأشار إلى أنه لم تظهر على أي منهم أعراض الإصابة بالمرض.