إسرائيل تُفرج عن سجنائها وتتجاهل الأسرى الفلسطينيين

     

رام الله مكس _ أفادت القناة 12 العبرية أن ما يسمى بوزير الأمن الداخلي الإسرائيلي يعمل من أجل الإفراج عن 500 سجين جنائي إسرائيلي، من أجل تخفيف الاكتظاظ في السجون، وخوفاً من إصابتهم بفيروس كورونا والذي ينتشر بشكل كبير في إسرائيل.

وقال الوزير إن هذه الخطوة اتخذت من أجل صحة وسلامة السجناء وموظفي مصلحة السجون.

ورغم مطالبة الفلسطينيين لحكومة نتنياهو بضرورة الإفراج عن الأسرى المرضى وكبار السن والأطفال والنساء تجنبا لعدم إصابتهم بفيروس كورونا، إلا أن هذا الطلب قوبل برفض السلطات الإسرائيلية بالرغم من اكتظاظ السجون بآلاف من الأسرى.