مصر تحدد شروط ومعايير عودة عمل الفنادق ضمن خطة التعايش مع كورونا

   

رام الله مكس _ انتهت وزارة الصحة والسكان المصرية من وضع معايير التعايش مع فيروس الكورونا، داخل الفنادق والقرى السياحية.

ومن بين الشروط المطلوبة، تعديل نظام التسكين داخل الغرف، بحيث لا تتجاوز سعة الغرفة شخصين بالغين، وطفل واحد بالغرفة العائلية، مع توفير توعية حول طرق منع انتشار العدوى.

ولا تزيد حمولة المصعد على 50 % من قدرته الاستيعابية، مع توفير الكمامات والمواد المطهرة، والتأكد من التزام العاملين بإجراءات الوقاية، اضافة لتوفير التهوية الجيدة في جميع الأماكن.

كما سيتم توزيع التسكين بالفندق، بحيث تكون غرفة بها نزلاء والمجاورة لها خالية، مع وضع مطهر كحولي أمام كل غرفة، ومنع إقامة أي حفلات أو أفراح داخل الفندق، وحظر كل أنواع النشاط الليلي وحفلات الترفيه.

وضمن المعايير، عدم السماح بتشغيل كازينوهات ألعاب المائدة، والتزام المنشآت الفندقية بتوفير أدوات الحماية الشخصية للعاملين والنزلاء.

كما ألزمت خطة التعايش الفنادق بالفحص الطبي بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من الأمراض المزمنة، وتوفير عيادة وطبيب بالفندق، يقوم بالتنسيق المستمر مع وزارة الصحة والسكان في هذا الشأن.

إضافة إلى إجراء الاختبار السريع كشرط أساسي لاستقبال النزلاء الأجانب في الفنادق، مع اشتراط إجراء اختبار “PCR” قبل القدوم وقبل ركوب الطائرة بـ48 ساعة، واحضار شهادة تفيد سلبية العينة.

كما يتم تخصيص فندق صغير في كل منتجع للحجر الصحي لحالات الإصابة المؤكدة وحالات الاشتباه.

ويقوم الفندق بتحرير خطاب إفادة بعدد العاملين والنزلاء الذين تم توقيع الاختبار الطبي عليهم، ويتم بموجبه محاسبة الفندق على الاختبارات التي تم إجراؤها بالتنسيق مع وزراة الصحة والسكان.

كما ستشغل الفنادق 50 % كحد أقصى من العمالة بها، مع إجراء الاختبار السريع للعاملين العائدين من إجازات قبل استلام العمل.

المصدر: بوابة الأهرام