كبير أطباء سابق بالصحة العالمية يفجر مفاجأة حول موعد نهاية “كورونا”

   

رام الله مكس: تَوَقّع أكاديمي رائد وكبير أطباء الأورام السابق بمنظمة الصحة العالمية، كارول سيكورا، أن “كوفيد-19” قد “يتلاشى من تلقاء نفسه” قبل أن يأتي العالم بأي لقاح.

وكتب سيكورا، عميد كلية الطب بجامعة باكنغهام على “تويتر”: “هناك فرصة حقيقية بأن يحترق الفيروس بشكل طبيعي قبل تطوير أي لقاح”.

وأثار التصريح رد فعل كبير نسبيًّا؛ مما جعل سيكورا يوضّح في وقت لاحق أنه كان رأيًا شخصيًّا، كما كان يفكر في “سيناريو قابل للتنفيذ” قد يكون ممكنًا في “الوضع غير المعروف” الحالي.

ووفقًا لـ”روسيا اليوم” قال العالم: إنه لا أحد يعرف “ما الذي سيحدث بالتأكيد”، وحث الناس على الالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي.

وتتسابق البلدان والشركات في جميع أنحاء العالم لتطوير لقاح ضد “كوفيد-19″، الذي أودى بحياة أكثر من 312000 شخص حتى الآن؛ وفقًا لجامعة جونز هوبكنز.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، كشفت منظمة الصحة العالمية، أن 8 لقاحات محتملة تخضع حاليًا لتجارب إكلينيكية؛ بينما يخضع 110 من العلاجات المقترحة للتقييم قبل السريري. وبدأت دول من بينها بريطانيا والصين اختبار لقاحات على البشر.

ومع ذلك، ما يزال من غير الواضح متى سيكون العلاج الفعال جاهزًا؛ نظرًا لأنه من المتوقع أن يستغرق التطوير الناجح شهورًا أو حتى سنوات.

وعلاوة على ذلك، حذّر رئيس المعهد الوطني الأمريكي لأمراض الحساسية والأمراض المعدية، أنتوني فوسي، من أنه “لا يوجد ضمان بأن اللقاح سيكون فعالًا بالفعل”.

وعلى الرغم من سنوات من البحث والاختبار، لا يوجد حتى الآن لقاح للمتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة، والمعروفة باسم السارس، والتي ظهرت لأول مرة في عام 2002، أو لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS)، التي بدأت انتشارها السريع في عام 2012.