الطيراوي للمالكي: لا للقاءات مع الإسرائيليين وحان وقت ذهابك للمنزل للقاء نفسك

   

رام الله مكس-وجه اللواء توفيق الطيراوي، عضو اللجنة المركزية لحركة (فتح)، تحذيراً شديد اللهجة، للدكتور رياض المالكي، وزير الخارجية، تعقيباً على تصريحه يوم أمس، والذي تضمن إعلان الأخير استعداد فلسطين، للقاء مع إسرائيل في موسكو عبر الفيديو.

وقال الطيراوي، في تصريح صحفي، وصل “رام الله مكس” نسخة عنه، الثلاثاء، إن وزير الخارجية، غرد في تصريحه الأخير خارج السرب الوطني الجامع والموحد، ضد إجراءات الاحتلال وعدوانه وتهديداته بضم الأغوار وضم الضفة الغربية، الأمر الذي يعتبر بمثابة إعلان حرب شاملة على كل مكونات الشعب الفلسطيني مجتمعة، وهو ما يستدعي استنهاض كل القوى الوطنية والفعاليات الشعبية؛ للتصدي لعدوان الاحتلال وتهديداته، وليس للقائه في أية عاصمة من عواصم الكون.

ووجه الطيراوي كلامه للمالكي في معرض رده على تصريحات الأخير قائلاً: حان وقت ذهابك إلى المنزل لمقابلة نفسك، لأنك لم تعد قادراً على التعبير عن الحد الأدنى الدبلوماسي، لطموحات الشعب الذي تمثله في الدبلوماسية العالمية، كوزير خارجية، ولذي فإن الأمر يستدعي بشكل عاجل، لرئيس الوزراء لاستبدالك على الفور، في تغيير حكومي مستعجل وسريع وضروري، تحتاجه المرحلة الدقيقة التي نمر بها كشعب وقضية ومنظمة وسلطة ودولة تحت الاحتلال.

واستهجن الطيراوي تمنيات المالكي، بألا تقوم إسرائيل بتخريب عقد اللقاء المزعوم في موسكو عبر الفيديو، وكأنه يستجدي لقاء الإسرائيلي، الأمر الذي يتعارض مع توجهات القيادة في اجتماعها الأخير، والذي تضمن وقف العمل بالاتفاقات المبرمة مع الجانب الإسرائيلي، بما فيها التنسيق الأمني بشكل كامل وقطعي، وهو ما يستدعي مساءلة المالكي، حول تصريحاته من قبل رئيس الوزراء ومجلس الوزراء، واتخاذ الإجراء المناسب بإعفائه من منصبه كوزير للخارجية على الفور.

وطالب الطيراوي كل الفعاليات الوطنية وقطاعات الشعب الفلسطيني المختلفة، بضرورة الالتفاف حول الموقف الوطني الواحد والموحد بقيادة السيد الرئيس، ضد الضم وضد الاحتلال والاستيطان، والذي يجمع عليه الموقف الرسمي والشعبي والأهلي معاً.