“لم يجرِ مثلها”..صور: إسرائيل تُجري مناورة “ضخمة” تحاكي هجوماً بصواريخ دقيقة

   

رام الله مكس-قال قائد لواء الإخلاء والإنقاذ في الجبهة الداخلية، المنتهية ولايته العقيد يوسي بينتو، أجرينا مؤخراً مناورة كبيرة، لم يجرِ مثلها في تاريخ الجيش الإسرائيلي”. 

ونقلت صحيفة (يديعوت أحرنوت) عن العقيد بينتو قوله: “تم استدعاء 500 مقاتل من وحدات الإخلاء والإنقاذ من خلال مروحيات وطائرات النقل العسكرية من طراز (هيركوليس) لمحاكاة التعامل مع عمارتين سكنيتين في تل أبيب أصيبتا إصابة مباشرة بصواريـخ دقيقة”. 

وأوضح، أن المناورة حاكت حدوث دمار مضاعف وشديد وخراب لم نشهد مثله منذ سنين طويلة، يتخلل ذلك عشرات المحاصرين تحت الركام بينهم قتلى، وذلك بفعل صواريخ دقيقة تحمل رأساً حربياً يزن مئات الكيلو غرامات من المواد الناسفة موجود مثلها حاليا في قطاع غزة وفي لبنان.