الرجوب: نريد فتح صفحة جديدة مع حماس وعمر الدم ما بصير ميّ

   

رام الله مكس-قال اللواء جبريل الرجوب، أمين سر اللجنة المركزية لحركة (فتح): واثق بصدق نوايا حركة حماس، مبينا ان الشعب ينتظر منا أن يكون هذا اللقاء انطلاقه باتجاه مسار تحقيق الوحدة الوطنية.

وخلال مؤتمر صحفي مشترك ما بين الرجوب، وصالح العاروري، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، للإعلان عن المرحلة الجديدة من العمل الوطني المشترك، قال الرجوب:  نريد فتح صفحة جديدة مع حماس وتقديم نموذجا للشعب الفلسطيني، وهناك حديث هادئ ومُتزن مع حماس وبه وصلنا إلى هذه المرحلة، مشددًا بالقول: “نريد فتح صفحة جديدة مع حماس وعمر الدم بصير ميّ”.

وأضاف: الشعب ينتظر منا أن يكون هذا اللقاء انطلاقه باتجاه مسار تحقيق الوحدة الوطنية، واليوم نريد أن نخرج بصوت واحد وتحت علم واحد من جميع فصائل العمل الوطني، وحركة حماس شريك لنا وجزء أصيل من الشعب الفلسطيني.

وذكر أن جبريل الرجوب: ندعو محيطنا الإقليمي إلى الوقوف مع القضية الفلسطينية المركزية، ونقول للعمق الإقليمي إننا ندافع عن مقدساتكم وواجبكم أن تقفوا مع فصائل العمل الوطني الفلسطيني وهذا حق لنا عليكم.

وتابع الرجوب: نحن اليوم سنخرج بصوت واحد وتحت علم واحد ونعمل على بناء رؤية استراتيجية كاستحقاق لمواجهة التحديات فيما يتعلق بقيادة الشارع بمشاركة كل الفصائل بعيدًا عن التناقضات والترسبات في العلاقة، نحن سنفتح صفحة جديدة وسنقدم نموذج لشعبنا وأسرانا والشهداء.