مناشدات بإنقاذ القطاع الصحي في الخليل قبل فوات الآوان

   

رام الله مكس: يتداول نشطاء ورواد مواقع التواصل الاجتماعي منذ أيام مناشدات لتحسين القطاع الصحي في المحافظة، خاصة في ظل التزايد الكبير في عدد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا.


وقال أطباء في الخليل، إن محافظتهم بحاجة لمستشفى كبير ومركزي لمواجهة وباء كورونا، بأسرع وقت.

كما طالبوا بتجهيز المستشفى بكادر طبي متخصص في مجال العناية المركزة، والأمراض السارية والمعدية، والأمراض الصدرية.


ومن بين المطالب، توفير قسم ولادة في المستشفى بتجهيزات وقائية للحوامل، مشيرين إلى أن بعض المستشفيات بدأت ترفض استقبال المشتبه بإصابتهن بفيروس كورونا.


وفي ظل ازدياد الحالات التي يثبت إصابتها بالفيروس رغم ظهور نتائج المسح بأنها سلبية، طالب أطباء ونشطاء في المحافظة بتوفير جهاز تصوير طبقي محوري لعدم إمكانية الاكتفاء والاعتماد على فحص المسحة حسب مطالبتهم.


كما وأشاروا إلى أن الأدوية اللازمة لمرضى الفيروس ولأصحاب الأمراض المزمنة شحيحة في مراكز الصحة في المحافظة.