صحيفة إسرائيلية: تم تأجيل قرار الضم إلى شهر

   

رام الله مكس- قال مسؤولون في البيت الأبيض، لرئيس المنظمة الصهيونية الأمريكية، مورتون كلاين، في الأيام الأخيرة، “إن الفترة الزمنية الأمريكية لاتخاذ قرار بشأن قضية الضم، تتراوح ما بين الشهر والشهر ونصف الشهر المقبلين”، مؤكدين أن “فرصة تطبيق الإجراء تتجاوز 50%”.

وأدلى كلاين، الذي يعتبر رئيس المنظمة اليهودية الأمريكية الأكثر تأثيراً في البيت الأبيض، بهذا التصريح خلال محادثة عبر تطبيق (زووم) مع أنصار حركته، يوم الجمعة، ومن ثم أكدها في حديث لصحيفة (يسرائيل هيوم).

يشار إلى أنه بسبب احتفالات الولايات المتحدة بعيد الاستقلال ألـ 244، في نهاية الأسبوع الماضي، لم تعقد أي محادثات حول خطة القرن، ومن المتوقع أن تستأنف المناقشات الداخلية في البيت الأبيض، والاتصالات مع إسرائيل في الأيام المقبلة.

وقالت مصادر عديدة في إسرائيل والولايات المتحدة، إن هناك فعلاً مصاعب تواجه تطبيق الضم، لكنها تؤكد أنه لم يتم اتخاذ أي قرار، وأن جميع الخيارات لا تزال مطروحة على الطاولة.

وأضاف كلاين “أن معارضي السيادة هم نفس الإيديولوجيين اليساريين، الذين دفعوا نحو توقيع اتفاقات أوسلو المدمرة، والانفصال عن قطاع غزة”.

وتابع: “معارضو السيادة هم نفس الجماعات التي تنبأت بشكل خاطئ، بأن الشرق الأوسط بأكمله سيشتعل بالنيران إذا تم نقل سفارة الولايات المتحدة إلى القدس”.