ألمانيا تضبط “جاسوساً مصرياً”موظفاً بمكتب أنجيلا ميركل

   

رام الله مكس: كشفت صحيفة “بيلد” الألمانية نقلا عن تقرير للاستخبارات الألمانية، أنه تم الكشف عن وجود جاسوس مصري في المكتب الإعلامي لأنجيلا ميركل، مشيرة إلى أنه كان يجمع معلومات عن المعارضين بالخارج لصالح الأجهزة الأمنية المصرية.

وقالت الصحيفة إن الموظف الذي عمل في خدمة زوار المكتب الإعلامي لحكومة ميركل بوظيفة متوسطة، قام لسنوات بأعمال استخباراتية لحساب جهات أمنية مصرية مثل جهاز الأمن الوطني وجهاز المخابرات العامة.
واستندت الصحيفة إلى تقرير نشرته الاستخبارات الداخلية الألمانية، أمس الخميس، تقول فيه إن هناك دلائل تفيد بأن أجهزة مصرية تحاول جذب مواطنين يعيشون في ألمانيا لأغراض استخباراتية.


ووفقا للتقرير، فإن جهازين مصريين سريين يعملان في ألمانيا، هما جهاز المخابرات العامة وجهاز الأمن الوطني. 


وقالت الشرطة الألمانية أمس الخميس إنها فتحت تحقيقا بحق الموظف الذي يشتبه بأنه “عمل طوال سنين لحساب جهاز استخبارات مصري”، مشيرة إلى أن التحقيق فتح بحقه في ديسمبر/كانون الأول من العام المنصرم، ولا يزال مستمرا.