مقتل شاب طعنا بالسكين إثر شجار عائلي شرق نابلس

   

رام الله مكس-لقي الشاب” أحمد ياسر حنني”،فجر يوم الخميس، مصرعه نتيجة طعنه بالسكين إثر شجار عائلي في بلدة بيت فوريك شرق نابلس .
 

وصرحت الشرطة الفلسطينية ان مواطن 44 عام عاماً من بلدة بيت فوريك شرقي نابلس قتل واصيب أربعة أخرون بشجار وقع في البلدة في ساعات متاخرة من الليلة الماضية .


وذكر المتحدث باسم الشرطة العقيد لؤي ارزيقات بان الشرطة تلقت بلاغاً عن الشجار وعن وصول خمسة إصابات متفاوتة لمشافي مدينة نابلس على اثره وقد وصفت اصابة أحدهما بالبليغة وبعد لحظات أعلن الأطباء في مستشفى رفيديا عن وفاته وبقي اربعة آخرون يتلقون العلاج .


وأضاف ارزيقات بان قوة من الشرطة والاجهزة الأمنية توجهت للبلدة لحفظ الأمن والنظام العام والقت القبض على عدد من الاشخاص المشتبه بهم بالاشتراك بالشجار وتوقيفهم لحين استكمال الاجراءات .
واكد ان الشرطة والنيابة العامة باشرتا التحقيق في ظروف الوفاةوملابساتها وقررت النيابة العامة التحفظ على الجثمان لحين احالته لمعهد الطب العدلي بجامعة النجاح الوطنية للوقوف على الأسباب المباشرة للوفاة.