حماس تُعلن وفاة أحد قادتها المؤسسين بفيروس (كورونا)

   

رام الله مكس-نعت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أحد مؤسسيها أحمد نمر أبو عرة، الذي توفي فجر اليوم بعد إصابته بفيروس كورونا.

وتقدمت الحركة بالتعزية من عائلة الفقيد ومحبيه وأهالي محافظة طوباس، مؤكدة أن الراحل كان أحد أعلام فلسطين، ومن الرعيل الأول للحركة الإسلامية فيها، وأحد مؤسسي حماس في الضفة الغربية.

وقالت الحركة في بيان صحفي، لقد واجه الشيخ الراحل ظلم الاحتلال وملاحقته، واعتقل لسنوات طويلة، وكان من بين المبعدين إلى مرج الزهور، وقد بقي الشيخ أبو عرة على عهده مع الله ودعوته، يعمل في لجان الإصلاح، وشهدت له كل الميادين بعطائه وحسن خلقه وحضوره حتى رحيله.

وتوفي فجر اليوم الأربعاء القيادي في حركة حماس وأحد مؤسسيها في الضفة الغربية الشيخ أحمد نمر أبو عرة من بلدة عقابا في طوباس بالضفة الغربية.

وأصيب أبو عرة بفيروس كورونا قبل ثلاثة أسابيع، وعاني من وضع صحي حرج قبل أن يتوفى اليوم في المستشفى التركي بمدينة طوباس.