صحيفة أردنية تكشف تفاصيل جديدة في حادثة “البقعة” الإرهابي

     

رام الله- رام الله مكس

 

تمكنت كاميرات المراقبة المثبتة على مبنى مخابرات البقعة من التقاط صور لمركبة الإرهابيين الذين نفذوا الهجوم على المكتب صباح اليوم ما أدى إلى استشهاد 5 من مرتباته.

وعلمت “الغد” أن شاهد عيان يخضع للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية أكد في إفادته أنه سمع صوت إطلاق عيارات نارية وشاهد سيارة تلوذ بالفرار بالقرب من مبنى المخابرات بعد تنفيذ الهجوم.

وقال الشاهد الذي كان برفقة أحد المرضى في مستشفى الأمير حسين المجاور لمبنى المخابرات إنه شاهد سيارة تغادر المكان بعد الحادثة وأنها كانت لوحدها في الشارع.

إلى ذلك أكد خبراء أمنيون، أن توقيت العملية وقع عند الساعة 5.50 دقيقة فجر اليوم الاثنين، وأن هنالك رسالة تشي بوجود ارتباط مع خلية إربد الإرهابية.

وأضافوا أن اختيار التوقيت في أول يوم رمضان ربما كان عاملا من عوامل قوة تنفيذ العملية.

وكان المختبر الجنائي جمع عشرات الظروف الفارغة من مسرح الحادث وتبين أنها تعود لأسلحة أوتوماتيكية.

واكد مصدر حكومي اردني مسؤول لوكالة “عمون”، انه لم يتم القاء القبض على احد في عملية مكتب مخابرات البقعة وان التحقيقات لم تكتمل بعد وتسير بشكل مكثف للاعلان عن تفاصيلها.

ونفى المصدر ما ورد على لسان مسؤول حكومي سابق انه تم القبض على اثنين من منفذي العملية.

مصادر مطلعة قالت، ان الهجوم الارهابي الذي تعرض له مكتب المخابرات العامة في مخيم البقعة صباح اليوم الاثنين، نفذه شخص واحد باستخدام سلاح اتوماتيكي، مؤكدة انه “هجوم مسلح” وليس تفجيرا.

واضافت المصادر ان المنفذ استخدم سيارة في الوصول الى مكان الاعتداء، قبل ان ينفذ هجومه الجبان الذي ادى الى استشهاد خمسة من مرتبات المخابرات العامة .

ومن جهة اخرى، كشف وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة الاردنية د. محمد المومني عن تواجد رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي في أركان وزارة الداخلية؛ لمتابعة تداعيات الهجوم الارهابي الذي وقع في البقعة.

وقال المومني، ان التحقيقات جارية في الحادث الإرهابي، وانه لا يوجد حتى اللحظة اي معلومات حول الجهة المنفذة أو عدد الأفراد المنفذين للهجوم أو طريقة الهجوم، أو السلاح المستخدم.

وأكد المومني ان الحكومة ستضع الرأي العام في تفاصيل الحادث اولا بأول ومن المصادر الرسمية لها. 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.