“كفوا أيديكم عن الطعام” بدعة – رام الله مكس

“كفوا أيديكم عن الطعام” بدعة

   

رام الله مكس

قرّرت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في قطاع غزّة، إلغاء قرارها السابق القاضي بمنع عبارة “كفوا أيديكم عن الطعام”، قبل أذان الفجر، في شهر رمضان.

وقال رمزي النواجحة الناطق باسم وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في غزة، ألغت قرارها بعد أوّل يومٍ في رمضان، تاركة الامر لمشايخ ودعاة المسجد لتقدير الموقف.

وأكد النواجحة في تصريحاتٍ إعلاميّة، أن فرض القرار في بادئ الأمر كان لاجتهاد بعض المشايخ والدعاة بأن ذكر كلمات خارجة عن نطاق الآذان قد يوقعنا في البدع الذي قال عنها الرسول صل الله عليه وسلم كل “بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار”.

وأشار إلى أن الوزارة ارتأت في أول يوم من رمضان الغاء القرار وترك الأمر لمشايخ ودعاة المساجد لتقدير الموقف حرصاً على توفير بيئة عبادية آمنة.

وكانت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية أصدرت تعميم داخلي للمؤذنين قبل بداية شهر رمضان تدعوهم لعدم ذكر (كفو أيديكم عن الطعام)، معتبرين ذلك اجتهاد من بعض المشايخ والدعاة وأن ذكرها يشكل بدعة.

وكان العديد من المواطنين قد تفاجئوا في أول أيام شهر رمضان، من عدم ذكر المؤذنين خلال آذان الفجر لفقرة (كفو أيديكم عن الطعام) الأمر الذي أدى إلى دخول موعد الصيام دون أن يشرب الكثير من المواطنين الماء، على عكس الكثير من المساجد التي ذكرتها.

واستهجن المواطنين عدم تنويه المؤذنين لموعد آذان الفجر، حيث اعتبروا ذلك خارجاً عن العادات والتقاليد الإسلامية والعربية.

   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.