الاحتلال يجمد تصاريح رمضان بعد عملية تل أبيب

     

رام الله مكس

اصدر ما يسمى “منسق شؤون المناطق” في الحكومة الإسرائيلية بولي مردخاي تعليمات بتجميد 83 الف تصريح للدخول الى اسرائيل منحت للفلسطينيين بمناسبة شهر رمضان، في حين اكمل الجيش الاسرائيلي صباح اليوم اغلاق مدينة يطا جنوب مدينة الخليل.

وجاءت هذه الاجراءات التي اتخذتها اسرائيل ردا على تنفيذ عملية اطلاق النار أمس في مدينة تل أبيب، وفقا لما نشرته المواقع العبرية، وبعد اجتماع لتقدير الموقف جمع رئيس الوزراء الاسرائيلي نتنياهو ووزير جيشه ليبرمان وقائد الجيش ايزينكوت، وجرى تجميد كافة الاجراءات التي منحت لفلسطيني قطاع غزة بمناسبة شهر رمضان، بما فيها تجميد الصلاة في المسجد الاقصى، كذلك جرى الغاء تصاريح زيارة لـ 205 فلسطيني من اقارب أسرى فلسطينيين.

وأضافت هذه المواقع أن الجيش الاسرائيلي أكمل صباح اليوم اغلاق مدينة يطا جنوب مدينة الخليل والتي خرج منها منفذا العملية في تل أبيب، وسيسمح الجيش الاسرائيلي بدخول وخروخ البلدة لاسباب وصفها بالانسانية فقط.

يشار إلى أن التصاريح التي منحت للفلسطينيين لشهر رمضان جاءت بطلب من قائد الجيش الاسرائيلي جادي ايزينكوت، والتي صادق عليها وزير الجيش ليبرمان مع بعض الخطوات الأخرى من ضمنها تسهيلات اقتصادية للفلسطينيين، وبعد الاجتماع الأمني ليلة أمس لتقدير الموقف جرى تجميد كافة هذه الخطوات.

13427856_1161418803930424_4587744131811062125_n

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.