ما هي حقيقة صورة منفذي عملية تل ابيب ؟!

     

رام الله مكس

بعد دقائق معدودة من عملية تل ابيب مساء امس الاربعاء ، والتي قتل فيها 4 اسرائيليين ونفذها محمد وخالد مخامرة من يطا في الخليل ، ومع انتشار انباء انهما لبسا بدلات رسمية وتجولا في مجمع سارونا ثم اطلقا النار، انتشرت صورة لشابين يهوديين اسرائيليين انهيا الخدمة العسكرية مؤخرا هما طال حداد وصديقه كأنهما منفذا العملية ، وانتشرت الصورة عبر الواتس اب بسرعة فائقة كالنار في الهشيم ، وسرعان ما نقلت الصورة الى شبكات التواصل الاجتماعي ووسائل اعلام عبرية ، وحتى ان قنوات تلفزيونية نشرت صورة الشابين على انهما منفذا عملية تل ابيب.

ويقول الشاب طال حداد الذي يظهر في الصورة برفقة صديقه في حديثه لموقع “واي نت” التابع لصحيفة يديعوت احرونوت :” اكتشفت ان صورتي تظهر في التلفزيون وكأنني منفذ العملية، منذ فترة قصيرة انهيت خدمتي العسكرية ويتم نشر صورتي على انني “مخرب” لا اعرف ماذا افعل … انا اعيش صدمة، كيف يحدث ذلك؟ اصدقائي اتصلوا بي في البداية وكان الامر مضحكا، ولكن سرعان ما فهمت حجم القضية عندما نشرت الصورة في القناة الثانية، انه امر مخيف جدا حتى انني اخاف التجول في البلاد لان كثر يعتقدون انني انا “المخرب”، في الوقت الذي اشارك فيه دورة طيران اتهم “كمخرب” هذا يمس بي كثيرا بشكل لك اشعر به من قبل في حياتي”. اقوال حداد .

ويتابع حداد قائلا :” ان صورتي وصديقي صوّرت في مجمع سارونا (مكان عملية امس)، العام الماضي، عندما ذهبنا لشراء ملابس ولبسنا بدلات وتصورنا ولا اعرف كيف نشرت الصورة على هذا النحو”.

ووفقا لوقائع عملية تل ابيب امس فان شابين يلبسان بدلات رسمية وصلا الى فرع “ماكس برينر” قبل ان يفتحا النار ويقول مدير الفرع انهما لبسا بدلات وطلبا طعاما وبعدها اطلقا النار بشكل عشوائي . بعض الناجين من الحادث ذكروا لوسائل اعلام انهم احتموا اثناء فرارهم من منفذي العملية داخل ثلاجات!

المصدر: بانيت

   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.