مسلم صائم ,, يتبرع بدمه لجرحى الملهى الليلي في اورلاندو

     

محمود العوادي

رام الله مكس

حظي مهاجر مسلم في مدينة أولاندو الأميركية بإشادة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما تبرع بدمه أثناء النهار وهو صائم، لإسعاف المصابين في الهجوم على ملهى ليلي للمثليين، الذي أودى بحياة 249 شخصا.

ونبهت الهيئات الصحية في أورلاندو، مؤخرا، إلى وجود نقص في كميات الدم جراء توافد العشرات من الجرحى، وفق ما ذكرت صحيفة “إندبندنت” البريطانية.

وشارك المهاجر محمود العوادي بصورة تبرعه بالدم على “فيسبوك”، كاتبا “نعم، لقد تبرعت بالدم بالرغم من امتناعي عن الأكل والشرب، بحكم صيامي في شهر رمضان الفضيل”.

وأضاف أنه حزين ومحبط جراء ضلوع شخص يدعي أنه مسلم في هجوم أوقع 49 قتيلا بإطلاق النار.

ودعا العوادي المسلمين في المدينة إلى التبرع بالدم قائلا: “دماؤنا واحدة، وعليه، فلتذهبوا وتتبرعوا لأشقائنا الأميركيين الذين جرحوا”.

وشارك مستخدمو فيسبوك تدوينة العوادي وصورته عن التبرع بالدم أكثر 440 ألف مرة، تقديرا لجهده في إشاعة التسامح وسط أجواء يسودها التوتر والتعصب.

وكالات

   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.