الاحتلال يحول القدس لثكنة عسكرية في جمعة رمضان الثانية

     

حولت شرطة شرطة الاحتلال الاسرائيلي مدينة القدس الى ثكنة عسكرية بعد فرض اجراءات ونشر قوات كبيرة من افرادها وعناصرها استعدادا لصلاة الجمعة الثانية من شهر رمضان .

وقالت الشرطة في بيان لها أنها نشرت الآلاف من افرادها في جميع انحاء القدس الشرقية، بما يتضمن البلدة القديمة ومحيط المسجد الاقصى وذلك باشراف من قائد شرطة القدس اللواء يورام هليفي.

ودعت شرطة الإحتلال في البيان “عموم القادمين للصلاة في القدس الى الانصياع الى توجيهات وارشادات رجال الشرطة المنتشرين بالميادين المختلفة حفاظًا على النظام”.

وقالت “بالنسبة للفلسطينيين سكان الضفة الغربية أنّ تصاريح وتأشيرات دخولهم لصلاة الجمعة بالمسجد الاقصى تأتي انسجاما مع قرارات وزير الجيش بهذا الخصوص”.

اغلاق شوارع

وأعلنت شرطة الإحتلال الإسرائيلي عن ترتيبات حركة السير والمرور خلال كافة ايام الجمع من شهر رمضان، وبما يشمل نهار غد الجمعة فهي كالاتي:

بين الساعات 06:30- 17:00 سيتم اغلاق عدد من محاور الطرقات في غلاف البلدة القديمة امام حركة سير ومرور المركبات وبما يشمل: شارع السلطان سليمان. وادي الجوز، طريق اريحا، شموئيل بن هداية، شارع هعوفل.

وبين الساعات 12:00- 17:00 سيتم اغلاق محاور الطرقات التالية امام حركة السير والمرور: شدروت بن جوريون من مفترق مقر القيادة القطرية لاتجاه جنوب المدينة مع تحويل حركة السير والمرور الى نفق اشكول. وطريق الخليل من شارع مريم هحشمونئيم لاتجاه شمال المدينة مع تحويل حركة السير والمرور الى طريق بيت لحم، شارع هتسوحنيم، حاييل ههندسا.

كما سيتم اغلاق الشوارع التالية امام حركة السير والمرور بين الساعات 06:30-14:30: شارع طريق نابلس، شارع صلاح الدين، وشارع عمرو بن العاص.

   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.