الاحتلال يحكم بالمؤبد مرتين و30 عاماً على 4 من أعضاء خلية “ايتمار”

     

نابلس- رام الله مكس

 

أصدرت المحكمة العسكرية الصهيونية، قرارا بالسجن المؤبد مرتين و30 عاماً بحق 4 من أفراد خلية كتائب الشهيد عز الدين القسام، التي نفذت عملية “ايتمار” البطولية في الأول من أكتوبر 2015.

ونقلت وكالة “قدس برس” عن عبد الله الحاج حمد، قوله أن محكمة “سالم” العسكرية التابعة للاحتلال، أصدرت اليوم حكما بالسجن المؤبد مرتين بالإضافة لثلاثين عاما، بحق كل من شقيقه يحيى وثلاثة أسرى آخرين من مدينة نابلس، بتهمة الانتماء لخلية عسكرية تابعة لحركة “حماس”، وتنفيذ عدة عمليات إطلاق نار ضد أهداف صهيونية، أدت لمقتل اثنين وإصابة آخرين.

وأضاف الحاج حمد  أن قضاة المحكمة العسكرية قاموا بإخراج عائلات الأسرى من قاعة المحكمة، بعد رفض الأسرى الوقوف لهيئة المحكمة. وأشار إلى أن المحكمة أصدرت الحكم بحق شقيقه، بالإضافة للأسرى أمجد عليوي، كرم المصري، سمير الكوسا.

وكان الاحتلال اتهم الأسرى الأربعة بالمشاركة في عملية مستوطنة “ايتمار” شرق مدينة نابلس، فيما ستنظر المحكمة خلال الشهر المقبل في قضية ثلاثة أسرى آخرين من نابلس، اتهمهم أيضا بالانتماء للخلية العسكرية والمشاركة في العملية، وهم راغب عليوي، زيد عامر، بالإضافة للأسير المريض بسام السايح. كما قام الاحتلال خلال الأشهر الماضية بهدم منازل خمسة من الأسرى، فيما أرجات المحكمة العليا قرارها النهائي بخصوص منزلي أسيرين من ضمن الخلية العسكرية.

   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.