“الشيخ ميزو” يتراجع عن قرار الانتحار ويبرّر: “النبي الكريم حاول الانتحار مراراً”!

     

الشيخ ميزو

رام الله مكس – وكالات

تراجع محمد عبد الله نصر المعروف بــِ “الشيخ ميزو”، عن قراره الأخير والمتمثل بنيّته الانتحار، مبررّاً ذلك بأحاديث نبوية!.

وشنّ متابعو “الشيخ ميزو” هجوماً عليه بعد قراره بالانتحار، باعتباره شيخ أزهري ويحفظ القرآن ومع ذلك يقرر الانتحار بما يخالف تعاليم الدين.

وعلق الشيخ “ميزو” على هذا الهجوم في تدوينه جديدة بعنوان “قصف جبهة المشركين”، زعم فيه قائلا: “استنكرتم قولي أنني سأنتحر ولم تستنكروا قول البخاري أن النبي العظيم حاول الانتحار أكثر من مرة وجبريل منعه والله لو كان في وجوهكم حمرة الخجل لثرتم ضد البخاري انتصارا لنبيكم.. حديث انتحار النبي في صحيح البخاري برقم ٦٥٨١.. كتاب التعبير باب بدء الوحي”

d985d98ad8b2d988-2

d985d98ad8b2d9883

كان “الشيخ ميزو” أعلن أنه قرر الانتحار بسبب ما أسماه بتعرضه “للظلم والإهانة البالغة في مطار القاهرة” حيث قال إنه تم إلقاء حقيبته بما فيها من ملابس في صالة (1) بمطار القاهرة أمام حشد كبير من الناس.

وتابع: “وبإذن الله سأتخلص من هذه الحياة البائسة بإلقاء نفسي في نهر النيل.. نهر الحياة لأذهب إلى الله لأشكو له ظلم العباد”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.