تفاصيل الاتفاق التركي الاسرائيلي : هل باعت “تركيا” حماس ؟

     

رام الله مكس

نشرت صحيفة هآرتس العبرية، في عددها الصادر الأحد، تفاصيل الاتفاق الذي ستجري صياغته بشكل شبه نهائي بين إسرائيل وتركيا خلال لقاء سيعقد اليوم في العاصمة الإيطالية “روما”، للتوصل لاتفاق نهائي لإعادة تطبيع العلاقات التي انقطعت بعد حادثة مرمرة قبالة شواطئ غزة في عام 2010.

وحسب الصحيفة، فإن فريقي التفاوض من الجانبين سيلتقيان في روما، وأن رئيس الموساد يوسي كوهين كان قد زار تركيا سرا، وعقد لقاء مع نظيره التركي حول التفاهمات الرئيسية بشأن بعض القضايا.

وعن تفاصيل الاتفاق، أوضحت هآرتس أن تركيا لن تسمح لحماس بالتخطيط لأي عمل عسكري موجه ضد إسرائيل من خلال الأراضي التركية، فيما سيسمح ببقاء مكاتبها في تركيا للنشاطات السياسية، بعدما أكدت تركيا أن علاقاتها مع حماس لن تكون عقبة أمام اتفاق المصالحة، بل ستكون داعمة له.

وبموجب الاتفاق ستدفع إسرائيل 20 مليون دولار كتعويضات لأسر ضحايا سفينة مرمرة، فيما ستتنازل تركيا عن مطلبها برفع الحصار الكامل عن القطاع، ولكن سيسمح لها بإدخال أي احتياجات إنسانية أو مواد للبنية التحتية من خلال ميناء أسدود.

وستقوم تركيا بمنع رفع أي قضايا في المحاكم ضد إسرائيل وجنودها وضباطها، وسيعاد تطبيع العلاقات ورفع مستوى التمثيل الدبلوماسي بإعادة السفراء إلى أنقرة وتل أبيب، وإزالة كل القيود المفروضة من قبل الجانبين.

ورفض مسؤول إسرائيلي مشارك في المفاوضات محاولات رفع سقف التوقعات من الاجتماع الذي سيعقد ، مبينا أنه حتى اللحظة لم يتم التوصل لصياغة محددة، وأن ذلك بحاجة للوقت.

وبين المسؤول أنه في حال تم التوصل لصياغة اتفاق في روما، فسيكون التوقيع بعد أسبوع أو اثنين، مشيرا إلى أن إسرائيل ستراجع الاتفاق بعرضه على الكابنيت للموافقة عليه، وذلك يوم الأربعاء المقبل خلال اجتماع سيعقد خصيصا لبحث ما سيتم التوصل إليه.

حماس: لم نوافق على اتفاق تركيا مع الاحتلال

من جهة اخرى رفض قياديان في حركة حماس، الزج باسم الحركة فيما يتعلق بالاتفاق التركي المرتقب مع الاحتلال الإسرائيلي، مجددان التأكيد على موقف الحركة من التطبيع مع الاحتلال.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة حماس، ومسؤول العلاقات الدولية فيها، أسامة حمدان، إن الاتفاق التركي المرتقب مع الاحتلال الإسرائيلي، هو قرار تركي.

وأضاف، أن حماس لا علاقة لها بالاتفاق، نافيا أن تكون قد وافقت عليه.

وجاء حديث حمدان، ردا على تغريدة نشرها الصحافي التركي حمزة تكين، وقال فيها إن الاتفاق تم بموافقة الحركة.
Screen-Shot-2016-06-27-at-9.09.04-AM

وبدوره، قال القيادي في الحركة خالد القدومي، إن “التطبيع مع الاحتلال شر محض”، رافضا نسب تصريحات للحركة حول الاتفاق دون الرجوع إليها.

Screen-Shot-2016-06-27-at-9.21.20-AM

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.