البيرة: اعتصام تضامني مع الأسرى المضربين عن الطعام

       

رام الله- رام الله مكس

 

طالب مشاركون في الاعتصام التضامني مع الأسرى في سجون الاحتلال، اليوم الثلاثاء، بضرورة إسناد ودعم الأسرى الذين يخوضون إضرابا مفتوحا عن الطعام، تضامنا مع الأسير بلال كايد الذي حوله الاحتلال للاعتقال الإداري بعد ان أنهى محكوميته البالغة 14 عاما ونصف.

واستنكر رئيس الهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى والمحررين أمين شومان خلال الاعتصام الذي نظم أمام مقر الصليب الأحمر في مدينة البيرة، هذا القرار، معتبرا أنه سابقة خطيرة يمكن أن تصبح نهج يتبعه الاحتلال، بحق جميع الأسرى وليس الأسير بلال وحسب.

وطالب بموقف موحد ضد سياسة الاعتقال الإداري، والضغط على حكومة الاحتلال بضرورة الإفراج عنه، مشيرا إلى أن الوضع في سجون الاحتلال كارثي، حيث لازال الأسرى المرضى يعيشون حالة من الإهمال الطبي المتعمد من قبل غدارة مصلحة السجون الإسرائيلية.

بدوره، دعا ممثل عائلات الأسرى رزق البرغوثي، إلى تكاتف رسمي وشعبي، دعما للأسير كايد والأسرى المضربين، موضحا أن على المؤسسات الدولية والحقوقية أن تكون على قدر من المسؤولية تجاه هذا الموضوع.

من جانبه، قال أمين عام حزب الشعب بسام الصالحي، إن تحويل الأسير بلال كايد للاعتقال الإداري سابقة خطيرة، قد تكون سيفا مسلطا على رقاب الأسرى إذا لم يتجند الجميع ضد هذا القرار.

واعتبر أن على المؤسسات الدولية أن تتحمل مسؤوليتها وتقوم بالدور المنوط بها، مشيرا إلى ضرورة تسليم أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون الذي يزور فلسطين حاليا رسالة خطية، حول وضع الأسرى في سجون الاحتلال.

ويخوض أكثر من 17 أسيرة من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، إضرابا مفتوحا عن الطعام، تضامنا مع الأسير بلال كايد.

ورفع المشاركون في الاعتصام صور الأسرى المضربين، والأسير بلال كايد، وحملوا الشعارات المنددة بالاعتقال الإداري

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.