تشييع جثامين قتلى الخلاف المؤسف في يعبد جنوب جنين

       

جنين-رام الله مكس-مصعب زيود

جرت عصر اليوم الخميس، مراسم تشييع جثامين  ثلاثة مواطنين وهم مهند حمزة رشيد قبها  (32عاما)، ومحمود أحمد ريحان قبها( 47 عاما)،  أحمد حسين ابو جعب كبها (18عاما)،  ضحايا الأحداث المؤسفة التي وقعت أمس في بلدة يعبد جنوب غرب جنين   .

وجرى تشييع جثامين هؤلاء الضحايا بعد الصلاة على عليهم في مسجد بلدة يعبد بمشاركة آلاف المواطنين، وممثلون عن مؤسسات وفعاليات ولجان الاصلاح وسط وجود عسكري مكثف لقوات الأمن الفلسطيني والتي تعمل على السيطرة على الأوضاع في البلدة .

وخيمت  أجواء من الحزن والأسى العميقين البلدة والمحافظة، فيما بدت الصدمة على وجوده المشاركين في التشييع.

وذكر رئيس بلدية يعبد سامر أبو بكر، أن البلدية أعلنت  الحداد لمدة 3 أيام على ارواح الحدث المؤسف الذي وقع مساء أمس.

وقال: ما جرى أمر لم تعهده يعبد من ذي قبل، فهي بلدة عرف عنها الهدوء والاستقرار والأمن والأمان والتلاحم، وندعو الله بأن نخرج من هذه المشكلة بخير.

image

image

image

image

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.