غزة تحيي يوم القدس العالمي بمسيرة جماهيرية حاشدة

       

غزة

 
رام الله مكس – شارك آلاف المواطنين في مدينة غزة اليوم الجمعة، بمسيرة جماهيرية في ذكرى يوم القدس العالمي الذي يصادف الجمعة الأخيرة من شهر رمضان الفضيل، دعماً واسناداً للمواطنين في مدينة القدس.

وجاءت المسيرة بدعوة من القوى الوطنية والإسلامية، وانطلقت من أمام مسجد أبو خضرة قرب مفر السرايا وسط مدينة غزة، وصولاً إلى منطقة برج الشوا حصري غرب المدينة، بمشاركة ممثلي الفصائل وحشود من الجماهير، رافعين شعارات ولافتات تؤكد على عروبة وإسلامية القدس “يا قدس إنا قادمون، القدس ضاعت بتفرق الأمة وستعود بتوحدها”.

وألقى مسؤول الجبهة الشعبية القيادة العامة في غزة، لؤي القريوطي باسم القوى الوطنية والإسلامية، أكد فيها أن يوم القدس العالمي هو رسالة واضحة للاحتلال الإسرائيلي أن المقاومة مستمرة حتى تحرير القدس من دنس المحتل.

وأشار إلى “أن فلسطين هي القضية المركزية للأمة العربية والإسلامية وهي تعاني من حصار ظالم واضطهاد وحصار وقمع كما يعانيه قطاع غزة، والقضية الفلسطينية هي حضارة الأمم ومستقبلها ومصيرها”.

وبين القريوطي، أن ما يجري في المحيط العربي الإسلامي من نزيف للدم يهدف إلى حرف البوصلة وتفتيت المنطقة العربية عن القدس المحتلة والمسجد الأقصى.

وشدد على أن “فلسطين من بحرها إلى نهرها هي ملك للشعب الفلسطيني ولا يحق لأحد على الاطلاق أن يتنازل عن حبة تراب من الأرض المباركة، ويجب أن تعود الأرض المحتلة كاملة غير منقوصة وما يوم القدس العالمي إلا للتذكير بما يجري في القدس من انتهاكات”.

وأعتبر أن الدول العربية والإسلامية تركت المرابطين والمرابطات في القدس والمسجد الأقصى المبارك يواجهون مخططات الاحتلال الإسرائيلي دون مساندة، مضيفاً أن القوى الوطنية والإسلامية تؤكد في يوم القدس العالمي على ضرورة اطلاق حوار فلسطيني فلسطيني شامل لإنهاء الانقسام وإعادة الوحدة.

ولفت القريوطي إلى أن شعبنا قادر على حل خلافاته مع تقديم كل الشكر للدول الداعمة لاستعادة الوحدة، داعياً الفصائل للتوحد على برنامج سياسي يضمن مشاركة جميع الفصائل من أجل أن يكون الاطار للمحافظة على الثوابت.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.