اليك 8 طرق لجعل الناس يعجبون بك على الفور – رام الله مكس

اليك 8 طرق لجعل الناس يعجبون بك على الفور

   

رام الله مكس

لأن الأمر يستغرق ثوان فقط ليقرر شخص ما أن يرتاح لك، ولأن الأبحاث تظهر أن الانطباعات الأولى هي صعبة جدا للتغيير، يزداد الضغط الذي يحدث نتيجة لقاء أشخاص جدد.

الكثير من الأشخاص يستسلمون للخطأ الشائع الذي يشير إلى أن الشخصية المحبوبة هي شخصية فطرية، خلقت بصفات معينة لأناس محظوظين واجتماعيين، ولديهم مهارات خارقة. من السهل جدا الوقوع بهذا الخطأ المنتشر. لكن، في الحقيقة، إذا أردت أن تكون محبوبا، فهذا قرار عائد لك ولتصرفاتك، هو أمر متعلق أيضا بالذكاء العاطفي.

وقد ذكرت مجلة “فوربس”، في تقرير لها، ثماني طرق تجعلك محبوبا عند اللقاء الأول:

1- كن مستمعا جيدا

الاستماع الجيد والفعال يعني التركيز على ما يقوله الطرف المقابل، بدلا من التخطيط لما ستقوله أنت عند انتهاء جُمَله، كما أن طرح أسئلة استفهامية هي خطوة رائعة لأخذ انتباه الشخص الذي يقف أمامك.

ليس فقط ما تقوله هو ما يجذب انتباه المتكلم، بل إن مقاطعته تظهر أنك تريد التحدث بشيء أكثر أهمية من كلامه، ويعني هذا أن عليك ألّا تقفز وتضع الحلول لمشكلة المتكلم قبل أن ينهي حديثه. الطبيعة البشرية تجعلك تقدم على المساعدة، لكن مقاطعة حديث الناس وإسكاتهم لأجل المساعدة يفقد الثقة.

2- دع الشخص الذي يقابلك يبدأ بالحديث

افتح المجال للشخص الذي تقابله بالحديث أولا، ويمكنك خلال حديثه أن تطرح أسئلة تمدّ في عمر النقاش. المبادرة في الحديث تظهر هيمنة منك على اللقاء، الأمر الذي يفقد الثقة. يتم بناء الثقة والارتياح بين الطرفين عندما يفهم الناس بعضهم، وهم بحاجة لمشاركة العديد من الأمور والأحداث التي حصلت معهم.

3- كن على حقيقتك

ن تكون طبيعيا، وعلى حقيقتك، هو أمر أساسي لتصبح شخصا محبوبا، فلا أحد يحب الأشخاص المتصنعين. الناس تنجذب نحو الأشخاص الذين يَبدون على طبيعتهم؛ لأنهم يعلمون أنه يمكن الوثوق بهم. من الصعب الارتياح لشخص تجهل حقيقته ومشاعره.

4- استخدام لغة الجسد بإيجابية

إدراك الشخص لإيماءاته وتعبيراته ونبرة صوته، والانفعال بإيجابية، يجعله محبوبا. استخدام لهجة حماسية (ليست هجومية بالطبع)، والاتصال بالعين، والميل نحو المتكلم، كلها من الاستخدام الإيجابي للغة الجسد، وتصنع فرقا عن اللقاء الأول.

5- تذكر أسماءهم

اسمك هو جزء أساسي من هويتك، وقد تشعر بفرح عندما ينادونك به. الأشخاص المحبوبون يتقصدون في كل لقاء تسمية الناس بأسمائهم، وفي كل مرة، ويجب عليك عدم الاقتصار على استخدامه فقط في التحية. وتظهر الأبحاث أن الأشخاص يشعرون بصدق المتكلم عندما يتم ذكر أسمائهم خلال المحادثة.

6- ابقِ هاتفك بعيدا

من المستحيل بناء الثقة مع الطرف الآخر وأنت تراقب هاتفك في الوقت ذاته. يجب عليك عدم مقاطعة الحديث لكتابة رسالة أو حتى إلقاء نظرة سريعة.

عندما تبدأ الحديث، ركز بكل طاقتك على المحادثة، سوف تجد أن المقابلة ممتعة وفعالة عندما تنسجم في الحديث.

7 – خصص وقتا لحديث قصير

قد يبدو الأمر تافها، لكن بعض الدراسات أظهرت أن بدء المقابلات والاجتماعات بحديث لا يتجاوز خمس دقائق يأتي بنتيجة إيجابية. قد يبدو الأمر مضيعة لوقت الذين لا يفهمون المغزى، إلا أن الأمر مفيد لبناء الثقة.

8 – اعرف معلومات عن الشخص

يحب الناس الأشخاص الذين يعرفون عنهم بعض المعلومات ويشاركونهم إياها. ليست بالتأكيد المعلومات المخيفة، إنما بعض الحقائق البسيطة التي أخذت من وقتك لتتصفح حساباتهم على موقع “لينكد إن”.

بالطبع، الحديث هنا ليس عن لقاءات الصدفة، إنما عن الاجتماعات المخطط لها، فمن الأهمية بمكان عند الاستعداد لمقابلة عمل أو اجتماع مع الزبائن، محاولة الحصول على معلومات عنهم قدر الإمكان.

اخبار الان

   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.