جنين: وقفة تضامنية وإضاءة شموع تضامنا مع الأسرى المضربين

       

جنين- رام الله مكس- مصعب زيود

 

أضاء حشد من المواطنين في بلدة يعبد جنوب غرب جنين الشموع والمشاعل، مساء اليوم الثلاثاء، تضامنا مع الأسير مجد أبو شملة، المضرب عن الطعام لليوم الـ27 على التوالي والأسرى المضربين.

جاء ذلك خلال وقفة تضامنية، نظمتها حركة “فتح” إقليم جنين، والحملة الوطنية والشعبية لإطلاق سراح الأسير أبو شملة، بحضور محافظ جنين إبراهيم رمضان، ورئيس بلدية يعبد سامر أبو بكر وقادة وكوادر “فتح” في المحافظة وفعاليات وقوى البلدة.

ورفع المشاركون العلم الفلسطيني، وصور الأسيرين أبو شملة وحسن ربايعة، أمام خيمة الاعتصام المنصوبة في مركز البلدة، ورددوا الشعارات المطالبة بإطلاق سراح الأسرى، ودعوا لمزيد من الحراك الشعبي نصرة لهم.

وألقيت خلال الوقفة عدة كلمات منها كلمة المحافظ، وكلمة الحملة الوطنية والشعبية، وعضو إقليم حركة فتح في مصر محمد شتية، التي كانت مسجلة، دعت إلى مزيد من الحراك والتضامن نصرة للأسرى المضربين عن الطعام ولقضيتهم الوطنية والإنسانية العادلة.

وأكد المتحدثون أن الفعاليات ستستمر حتى تحقيق مطالب الأسرى المضربين عن الطعام، والتفاف حركة “فتح” وفعاليات البلدة حول الرئيس محمود عباس الثابت على الثوابت الوطنية، مشيدين بحراكه السياسي الدولي حتى إحقاق حقوقنا المشروعة.

وحمّلوا سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى، مطالبين المجتمع الدولي بالتدخل للإفراج عنهم.

وأعلن منسق الحملة عرفات عمرو عن تنظيم أمسية فنية مساء يوم الخميس المقبل، ومهرجان خطابي بعد صلاة الجمعة في سياق الفعاليات التي تقرها اللجنة المستمرة حتى الإفراج عن الأسيرين أبو شملة وربايعة والأسرى المضربين عن الطعام.

14938169_843479172458715_2949659609461983777_n 14947642_843480685791897_4665111337742992369_n 14956616_843478545792111_3655215697822876695_n

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.