محكمة الاحتلال تحكم على الطفل الأسير أحمد مناصرة بالسجن 12 عاما

       

رام الله مكس 

حكمت المحكمة المركزية الإسرائيلية، اليوم الاثنين، على الطفل الأسير أحمد مناصرة بالسجن الفعلي 12 عاماً.

وقالت مراسلتنا، إن الطفل مناصرة (14 عاما) أُحضر إلى المحكمة حيث تم النطق بالحكم النهائي عليه بالسجن الفعلي 12 عاماً بتهمة محاولة تنفيذ عملية طعن في مستوطنة “بزجات زئيف” العام الماضي برفقة ابن عمه الشهيد حسن مناصرة.

وأفاد محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين طارق برغوث، بأن هذه الجلسة كانت للنطق بشكل نهائي بحكم الأسير القاصر مناصرة، كما فرضت المحكمة عليه غرامة مالية بقيمة 180.000 شيقل .

من جانبه اعتبر رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين عيسى قراقع، أن هذا الحكم انتقامي تعسفي وسابقة قانونية، ويعتبر وصمة عار على جبين دولة الاحتلال والعالم الذي يتوجب عليه أن يتحرك سريعا لوقف المأساة الإنسانية التي تجري بحق الاطفال، سواء خلال الاعتقال أو المحاكمات.

وحذر قراقع من استمرار هذا النهج الانتقامي من قبل الاحتلال الذي سخر كل إمكانياته للانتقام من أبناء شعبنا وركز هجمته على الطفولة الفلسطينية.

وأشارت إلى أن طاقم محاميي الطفل مناصرة يستعدون لقعد مؤتمر صحفي في المحكمة وسط حضور إعلامي كبير.

الصورة للطفل احمد مناصرة اثناء المحاكمة اليوم 

img_2189

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.