فلسطين: نرفض أي تدخل أجنبي في شؤون الصين

   

رام الله مكس : أكدت الرئاسة الفلسطينية، دعم دولة فلسطين الثابت لحق جمهورية الصين الشعبية في الحفاظ على وحدة أراضيها، وبسط سيادتها على كامل أراضيها وبما فيها هونغ كونغ.

وقالت الرئاسة في بيان صدر عنها، اليوم السبت، “نجدد التأكيد على موقفنا الداعم لحق جمهورية الصين الشعبية الصديقة الحفاظ على سيادتها، ورفضها لأي تدخل أجنبي في شؤونها الداخلية، ومحاولات زعزعة الاستقرار فيها”.

وتثمن الرئاسة، الجهود الكبيرة التي تبذلها الصين لمواجهة وباء فيروس كورونا، وتشيد بالمساعدات التي تقدمها الصين لدول العالم بما فيها دولة فلسطين للقضاء على الوباء الذي يهدد البشرية جمعاء، وإقامة مجتمع الصحة المشتركة للبشرية وفق ما جاء في كلمة الرئيس الصيني في مؤتمر منظمة الصحة العالمية.

وأشاد رئيس دولة فلسطين محمود عباس، بالموقف الصيني الثابت لدعم شعبنا الفلسطيني لنيل حريته واستقلاله في دولته ذات السيادة، وعاصمتها القدس الشرقية، مؤكدا سيادته حرص دولة فلسطين على تمتين العلاقات الثنائية وتعزيزها لما فيه مصلحة الشعبين والبلدين الصديقين.

وبهذه المناسبة، جدد الرئيس  التأكيد على الموقف الفلسطيني الرافض لما يسمى بصفقة القرن وما ينتج عنها.