الخميس:
2024-05-23
19º

الأكبر منذ أشهر.. إسرائيل تكبد إيران وحزب الله خسائر بشرية عقب هجمات شنتها في سوريا

نشر بتاريخ: 31 مارس، 2023
الأكبر منذ أشهر.. إسرائيل تكبد إيران وحزب الله خسائر بشرية عقب هجمات شنتها في سوريا

رام الله مكس - لم تتهم إسرائيل علنًا حزب الله بالمسؤولية عن الهجوم الذي وقع منذ أسابيع عند مفترق مجدو قرب حيفا والذي تم خلاله استخدام عبوة ناسفة جانبية أدت لإصابة فلسطيني من سكان أراضي عام 1948، إلا أن التقديرات الأمنية لديها تشير إلى علاقة الحزب اللبناني بالعملية، ما جعل الرد عليها بمثابة معضلة للمستويين السياسي والعسكري في تل أبيب، كما تقول صحيفة هآرتس العبرية، وفق ترجمة صدى نيوز.

وفي غضون هذه المعضلة التي تأتي في ظل مخاوف من تصعيد كبير على الجبهة الشمالية، وقبيل منتصف ليلة الجمعة، شنت إسرائيل غارات جوية من سماء الجولان تجاه عدة أهداف جنوب العاصمة السورية دمشق وفي الريف الغربي للعاصمة، وحاول الجيش السوري التصدي للصواريخ الإسرائيلية إلا أنه فيما يبدو لم تنجح كثيرًا باعتراض تلك الصواريخ.

وبينما قال الجيش السوري في بيان له، إن القصف أوقع خسائر مادية فقط، تكشفت مع ساعات بعد ظهر الجمعة، معلومات حول سقوط ضحايا، بعد إعلان الحرس الثوري الإيراني عن مقتل ميلادي حيدري أحد المستشارين التابعين له، متوعدًا بالرد على مقتله.

ووفقًا للمرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن القصف الإسرائيلي تسبب بمقتل 5 ضباط من الحرس الثوري الإيراني بينهم قيادي من الصف الأول، فيما ذكرت وسائل إعلام سورية تتبع للمعارضة إن القصف تسبب بمقتل 8 إيرانيين، و3 من حزب الله كانوا برفقتهم.

ولم تشير "هآرتس" في تقريرها بشكل مباشر فيما إذا كان هذا الهجوم الثاني من نوعه في 24 ساعة بمثابة رد من إسرائيل على عملية مجدو، مشيرةً إلى أن هناك قلق مؤخرًا في تل أبيب من اللهجة التي وصفتها بـ "العدوانية" لخطابات أمين عام حزب الله، حسن نصرالله، ومن تصرفات منظمته على الأرض بعد إقامتها عشرات من نقاط المراقبة على طول الحدود، ما يشير إلى وجود تآكل قوة الردع الإسرائيلية تجاهه وإن كانت بشكل محدود، بعد سنوات من الاستقرار النسبي.

وتشير الصحيفة كما ترجمت صدى نيوز، إلى تجلي زيادة ثقة إيران بنفسها، الأمر الذي يدعم كلًا من حزب الله والتنظيمات الفلسطينية، خاصة مع تراجع الدور الأميركي في الشرق الأوسط وتعرض قواتها في قواعد عسكرية بسوريا، لهجمات من قبل موالين لطهران.

ولفتت الصحيفة إلى أن الافتراض الواقعي لعمل وحدات أسراب سلاح الجو الإسرائيلي، فإن نحو 40 بالمائة من الطيارين الذين شاركوا في الهجمات بسوريا خلال ال 24 ساعة الماضية، هم من جنود الاحتياط الذين قد يكونوا شاركوا في حالة التمرد ضد الإصلاحات القضائية ورفضوا مؤخرًا الدخول في تدريبات اعتيادية لسلاح الجو.

وبحسب مصادر في المعارضة السورية، كما نقلت عنهم قناة العربية، فإن القصف استهدف شحنات مكونات الكترونية ورقائق لتحسين دقة الصواريخ التي يمتلكها حزب الله.

فيما نقل موقع صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية عن مصادر في المعارضة السورية، إن مستودعًا مهمًا تستخدمه إيران في جنوب دمشق تم تدميره بشكل كامل.

ووفقًا لمصادر سوية، فإن القصف تركز في محيط جنوب دمشق، ومحيط منطقة الكسوة في الريف الغربي.

وأشارت إلى أنه طال أهدافًا للقوات الإيرانية وكذلك للفرقة الأولى بالجيش السوري.

أسعار العملات
دولار أمريكي
دولار أمريكي
3.672 - 3.667
دينار أردني
دينار أردني
5.187 - 5.165
يورو
يورو
3.986 - 3.979
الجنيه المصري
الجنيه المصري
0.079 - 0.079
الخميس 23 مايو، 2024
19º
الصغرى
19º
العظمى
32º