الجمعة:
2024-02-23
10º

اشتية: هناك محاولات إسرائيلية لإبعاد السلطة عن قطاع غزة

نشر بتاريخ: 12 فبراير، 2024
اشتية: هناك محاولات إسرائيلية لإبعاد السلطة عن قطاع غزة

رام الله مكس - قال رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، في مستهل جلسة الحكومة الأسبوعية اليوم الاثنين، إن: "هناك محاولات إسرائيلية لإبعاد السلطة عن قطاع غزة من خلال حجز الأموال، وإغلاق جميع المعابر المؤدية إلى قطاع غزة، ومنع إيصال أي مساعدات من الضفة الغربية والقدس اليها، ولكن سوف نستمر في المساعدة بكل الطرق والوسائل".

وقال: "إسرائيل تمارس تدمير اقتصادي ومالي للسلطة عبر الحواجز والتفتيت الجغرافي، ومنع العمال من الوصول إلى أماكن عملهم، واحكام السيطرة على المناطق المسماة "ج" ومنع تنميتها وتطويرها، وهناك اليوم أكثر من 700 حاجز عسكري وبوابات وغيرها، وقد أدى ذلك إلى تراجع وتيرة الاقتصاد، إضافة إلى استمرار الاقتطاعات المالية من أموالنا".

وتابع: "لقد بدا من الواضح ان الذي يعبث ويخرب ويدمر ويقتل هنا في الضفة الغربية ليس جيش الاحتلال فقط، بل المستوطنون بحماية جيش الاحتلال، لقد أصبح للمستوطنين اليد العليا في كل الأعمال الاستعمارية فيما يتعلق بالأرض الفلسطينية، وجميعهم مسلحون ويخدمون في الجيش، فلا فرق بين الجندي والمستوطن، في الليل جندي وفي النهار مستوطن، ويمارسون كل أشكال الإرهاب، ان من ينادي بحل الدولتين يجب أن يحارب الاستيطان بكل مدخلاته ومخرجاته وادواته وشخوصه ومموليه، ان الاستيطان الذي هدفه ديني أمني سياسي يجب ان يتوقف".

وأكمل: "إن الـ 400 يوم الماضية منذ بداية العام الماضي 2023، وحتى اليوم، هي الأكثر دموية في تاريخ فلسطين المعاصر، حيث فقدنا أكثر من 100 ألف شهيد وجريح ومفقود في قطاع غزة منذ 7/10/2023، وأكثر من 640 شهيد في الضفة الغربية وأكثر من 10 آلاف أسير، وهذه ليست أرقاما، هذه تدلل على أطفال ونساء وشيوخ وشباب وصبايا، وتدلل على أهلنا وشعبنا كل منهم له تاريخ ومكانة واسم، وكان له مستقبل قتلت إسرائيل مستقبله".

وأضاف: "اليوم تم احتلال جميع الأراضي الفلسطينية من مدن وقرى ومخيمات وقطاع غزة وبأدوات متجددة، وتدمير للبنية التحتية وقصف طيران مسير ومستعمرين، واستهداف لكل ما هو فلسطيني والقدس والمقدسات في صلب الاستهداف الممنهج".

وقال:"إسرائيل تريد من خلال القتل والتدمير ومحاولة التهجير إعادة صياغة الميزان الديموغرافي ليصبح لصالحها بعد أن تحول لصالح فلسطين لأول مرة منذ عام 1948".

Ad ends in 2024-02-19

وتابع: "من جانبنا نواجه كل ذلك شعبيا ووطنيا وسياسيا ودوليا، ومع أصدقاء فلسطين في العالم، وعبر كل المنصات الدولية السياسية والدبلوماسية والقضائية".

وقال:"برنامجنا الإصلاحي يسير بشكل جيد، من أجل إنجاز ذلك هناك بعض القضايا تحتاج إلى بيئة محفز على الإصلاح من جهة، ورفع الحصار المالي المفروض علينا من جهة أخرى، ومن المهم القول إن أي ترتيب داخلي وطني يجب أن يضمن وقف العدوان على غزة، وانسحاب جيش الاحتلال من هناك، وتمكين السلطة، وعدم ضياع الفرصة المتعلقة بالاعتراف بفلسطين دولة كاملة العضوية في الأمم المتحدة، والاعترافات الثنائية بيننا وبين الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي".

وقال: "مجلس الوزراء يتابع العدوان على شعبنا في غزة، وما يجري في رفح الآن وهنا في الضفة أيضا، ونستمر في جهدنا، وندين قرار لجنة الكابينت الإسرائيلية التي أوصت بإغلاق مقر "الأونروا" في القدس، هذا القرار هو بدء تنفيذ الحرب المعلنة على "الأونروا" لتصفيتها، وإذا استمرت إسرائيل بانتهاك مؤسسات الأمم المتحدة يجب طرد إسرائيل من الأمم المتحدة".

أسعار العملات
دولار أمريكي
دولار أمريكي
3.669 - 3.661
دينار أردني
دينار أردني
5.182 - 5.156
يورو
يورو
3.978 - 3.968
الجنيه المصري
الجنيه المصري
0.119 - 0.119
الجمعة 23 فبراير، 2024
10º
الصغرى
10º
العظمى
19º