اعتقال وزير إسرائيلي سابق بتهمة التجسس لصالح إيران

       

القدس المحتلة-رام الله مكس
أعلن جهاز الأمن العام الإسرائيلي “الشاباك”، اليوم الاثنين، عن اعتقال وزير الطاقة الإسرائيلي الأسبق جونين سيغيف للاشتباه بتورطه في التجسس لصالح إيران.
وبحسب الشاباك، فإن الوزير الأسبق كان على صلة بالمخابرات الإيرانية، وقد زار طهران مرتين ونقل معلومات لصالح المخابرات.
وأشار إلى أنه تم اعتقاله لدى عودته إلى إسرائيل نهاية الشهر الماضي من غينيا الاستوائية التي رفضت استقباله في شهر مايو/ أيار الماضي بسبب ماضيه الإجرامي.
وكان سيغيف يعيش في نيجيريا من قبل، ويشتبه أنه كان على اتصال مع مسؤولي الاستخبارات الإيرانية ونقل معلومات لهم ومساعدتهم في أنشطة ضد إسرائيل.
وقال الجهاز أن” سيغيف تم تجنيده من قبل المخابرات الإيرانية عام 2012 من خلال علاقة نشأت بينه وبين مسؤولي السفارة الإيرانية في نيجيريا قبل أن يبدأ باجتماع مع المشغلين في المخابرات الإيرانية. مشيرا إلى أنه التقى مع مسؤولين من الاستخبارات الإيرانية في دول مختلفة تخدم الأنشطة السرية لإيران.
ووفقا للشاباك، فإن الوزير الأسبق حصل على نظام اتصالات سري مشفر للرسائل بينه وبين مشغليه الذين أعطاهم معلومات متعلقة بسوق الطاقة والمواقع الأمنية الإسرائيلية، وكان يحصل على معلومات من إسرائيليين كان يبني علاقات معهم وربطهم بالمخابرات الإيرانية.