شاهد كيف أنقذوا أطفال الكهف التايلاندي

       

رام الله مكس

نشرت البحرية الملكية التايلاندية، الأربعاء، تسجيلاً مصوراً عن عملية الإنقاذ اللافتة لـ12 طفلاً ومدربهم الشاب داخل كهف في تايلاند يظهر أعضاء في المجموعة يخرجون على حمالات وبدوا تحت تأثير مواد منومة ويرتدون سترات ومعدات للغوص.

ويظهر هذا التسجيل المصور الذي نشرته صفحة القوات الخاصة في البحرية التايلاندية عبر فيسبوك، العملية المعقدة بمشاركة عدد كبير من الغواصين التايلانديين والأجانب مع استخدام بكرات وحبال وأنابيب مطاطية لإخراج الفتيان الاثني عشر ومدربهم.

ونشرت السلطات التايلاندية أيضاً الأربعاء الصور الأولى لعدد من الأطفال التايلانديين الذين أخرجوا من الكهف، في المستشفى حيث بدوا بصحة جيدة.

وبينت المشاهد الأطفال ممددين أو جالسين على أسرّة مستشفيات مع كمامات على وجوههم.

وقد أكد تشايانانتا بيرانارونغ، أحد المشاركين في عملية الإنقاذ وهو عنصر سابق في القوات الخاصة في البحرية التايلاندية لوكالة “فرانس برس” أن بعض الأطفال الذين أخرجوا من الكهف “كانوا نائمين وبعضهم الآخر كانوا يحركون أصابعهم كأنهم في غيبوبة لكنهم كانوا يتنفسون”.

وقال بيرانارونغ “وظيفتي كانت تقضي بإخراجهم” من الكهف، موضحاً أن الأطفال كانوا مربطين على حمالة قبل إخلائهم.

وقد انتشر أطباء على طول المسار في كهف ثام لوانغ حيث عمدوا للتحقق من وضعهم الصحي ونبضات قلبهم.

وكان رئيس المجلس العسكري الحاكم برايوت تشان-او-تشا أكد، الثلاثاء، أن المنقذين أعطوا “مهدئاً خفيفاً” للفتية للمساعدة في تهدئتهم.