صور…عشرات الآلاف يشاركون بحملة “الفجر العظيم” بقطاع غزة

     

رام الله مكس:شارك عشرات الآلاف فجر اليوم الجمعة بحملة “الفجر العظيم” وأداء صلاة الفجر في معظم المساجد خاصة المركزية في قطاع غزة، وذلك نصرة للمسجد الأقصى المبارك والمسجد الإبراهيمي بالخليل.
وبعيد أداء الصلاة تحدث وعاظ ومشايخ عن مكانة المسجد المسجدين للمسلمين والفلسطينيين خاصة، وضرورة الدفاع عنهما وإحباط مخططات الاحتلال.
وكانت حركة حماس دعت قبل أيام أهالي قطاع غزة إلى النفير العام وأداء صلاة فجر اليوم الجمعة في المساجد تلبية لنداء أهلنا في مدينة القدس المحتلة والضفة الغربية ضمن حملة “الفجر العظيم” في المسجد الأقصى المبارك والمسجد الإبراهيمي اللذين يدنسهما الاحتلال.
وقال القيادي في حركة حماس بخانيونس حماد الرقب إنّ “حملة الفجر الكبرى انطلقت الليلة في كافة مساجد قطاع غزة؛ وهي استجابة لنداء أهلنا في مدينتي الخليل والقدس المحتلتين، الذي طالبوا بالتوجه للمسجدين الإبراهيمي والأقصى، وأن كل الإجراءات الإسرائيلية لمنع الوصول إليهما مرفوضة”.
وشدد الرقب على أننا “لن نتخلى عن مسجدنا الأقصى ومدينة خليل الرحمن، ولا عن أي مسجد أخر”.
وأكد أن هذه الهبة الجماهيرية هي نصرة للدين وللمقدسات، وأن البشريات قادمة لا محال، وسندخل المسجد الأقصى فاتحين، وأن هذه الأرض ستكنس محتلها؛ المستقبل لنا ولديننا وقضيتنا”.
وأشار إلى أن غزة في هذه الليلة تعطي إشارة التكاتف مع أهلنا في الخليل والقدس أنكم لستكم وحدّكُم، وأن ما قامت به الجماهير فجًرا هو رسالة للعالم ودفعة قوية لكل المراقبين لقضيتنا أن الفلسطينيين أشداء، أقوياء، ولم ولن يتنازلوا عن أملهم في العودة لديارهم.