نجم سينمائي يتبرع بملايينه ويعيش على 100 دولار شهرياً

       

رام الله مكس – قال أسطورة السينما في هونغ كونع تشاو ين فات، إنه سوف يتبرع بأغلب ثروته المقدرة بـ 710 ملايين دولار للأعمال الخيرية، بحسب ما أوردت وسائل إعلام صينية.

ويقول الممثل البالغ من العمر 63 عامًا الذي سبق أن فاز بالأوسكار عن فيلمه “النمر الرابض والتنين الخفي” إنه يمارس حياة بسيطة ومتواضعة ومقتصدة جدًا.

ويعيش فات حياة شهرية بمبلغ 106 دولارات فقط، ودائمًا ما شوهد في المواصلات العامة أو وهو يتسوق في المتاجر الرخيصة حيث التنزيلات.

ويستخدم الممثل المشهور هاتف نوكيا من الجيل الأول، وذلك لمدة 17 سنة قبل أن يجدده لهاتف من الجيل الذكي قبل عامين، نسبة لتعطل ذلك الهاتف الأول.

وقد قال في وقت سابق للصحافيين: “إن المال في واقعه لا يتبع لي.. فأنا مجرد شخص مسؤول عنه مؤقتًا”.

وقد ظهرت أخبار خططه الخيرية هذا الأسبوع، بعد أن شوهد في تايوان وهو يروج لفيلمه الجديد “مشروع غوتنبرغ” الذي خرج للشاشات في 4 أكتوبر الجاري.

وشوهد الممثل الحائز على العديد من الجوائز وهو يلتقط صور السيلفي مع المعجبين، ويبدو بكامل حماسه وهو يأخذ مترو الأنفاق في تاييه، ومن ثم يركض كطفل في حديقة يانغ مينغ الوطنية.

وقد أنشأ تشاو وزوجته ياسمين تان مؤسستهما الخاصة منذ سنوات، وفقًا لمقابلة سابقة، وليس لديهما أي أطفال.

ويقول: “حلمي أن أكون شخصًا عاديًا وسعيدًا”.

ويضيف: “إن أصعب شيء يمكن تحقيقه في الحياة ليس هو الثروة، إنما بل كيف نحافظ على حياة عقلية سليمة، ونعيش بقية الحياة بطريقة باعثة على الهمة”.

وقد عمل تشاو لأربعين سنة في مجال صناعة الأفلام، حيث جمع هذه الثروة الضخمة وحيث بزغ نجمه منذ منتصف الثمانينات وإلى اليوم، وقد وصفته صحيفة لوس أنجلوس تايمز بأنه “أروع ممثل في العالم”.